عاجل

تقرأ الآن:

وعود باستقالة الحكومة التونسية على وقع مقتل 6 من عناصر الأمن


تونس

وعود باستقالة الحكومة التونسية على وقع مقتل 6 من عناصر الأمن

هي الصور التي بثها التلفزيون التونسي اليوم، صور تعكس تصاعد خطر المجموعات الإرهابية التي تسعى إلى الإخلال بأمن تونس، وبث الرعب في نفوس المواطنين. آخر حصيلة جراء الإشتباكات بين قوات الامن والعناصر الإرهابية تشير إلى مقتل ستة من عناصر الحرس الوطني في منطقة سيدي بوزيد وسط غرب البلاد. هجوم إرهابي سيزيد من حدة التوتر في بلد يشهد مظاهرات مطالبة برحيل الحكومة، فمئات التونسيين تجمعوا اليوم في ساحة الحبيب بورقيبة وسط العاصمة للمطالبة باستقالة حكومة النهضة.
إحدى المواطنات التونسيات تقول:“حكومة تقدم وعودا وتوقع على أوراق بأنها ستستقيل ولا تستقيل، حكومة تواصل تهديداتها وتواصل التشبث بكراسي الحكم وسرقة أموال الشعب وتعد بدستور لم يكتب حتى الآن”.
وفيما أكد رئيس الحكومة علي العريض على أن حكومته ستواصل مكافحة الإرهاب، صرح رئيس البلاد منصف المرزوقي قائلا:” أعلن أن السيد رئيس الحكومة أكد لي مرة أخرى هذا المساء أن مبدأ الإستقالة لارجوع عنه حال ما يستكمل المجلس الوطني التأسيسي تعيين اللجنة المستقلة للإنتخابات وتعيين موعدها بقانون والإنتهاء من الدستور”.
الحكومة التونسية اعتبرت أن أحداث العنف التي شهدتها البلاد الأربعاء تهدف إلى تقويض جهود القوى السياسية في إجراء حوار وطني بناء .