عاجل

تقرأ الآن:

معرض حول الصور النمطية في زغرب


معرض حول الصور النمطية في زغرب

من الأكيد أنكم استمعتم إلى جمل مثل، الشقروات عادة ما يكن غبيات أو مكان المرأة الحقيقي هو المطبخ وأحيانا يصل الأمر إلى القول مثلا أن الشعب الألماني لا يملك حس النكتة، إلى غير ذلك من الصور النمطية التي تغرق حياتنا وتخلق أحيانا توترا في العلاقات الإنسانية.

“النكات الشقراء والعيش مع الصور النمطية“، عنوان معرض ينظمه متحف المقتنيات التراثية بزغرب في كرواتيا.

تقول المشرفة على المعرض:“الصور النمطية حاضرة بقوة في حياتنا لدرجة أنها اصبحت شيئا عاديا لا يثير اهتمامنا، فنحن لا نفكر فيما تمثله فعلا، من خلال هذا المعرض نحاول لفت انتباه الناس وتوعيتهم بهذا الموضوع.”

الصور النمطية تتكيف وتتطور وفقا لتاريخ البلدان وشعوبها وتركيبتها الإجتماعية.
المعرض اعتمد بدور على مبدإ التطور والتجديد واختار أن يغير محتواه بين الفينة والأخرى.

تضيف المشرفة على المعرض:“فكرة المعرض تقوم على مبدأ التطور بمرور الوقت، وهذا ما يسمح للزائرين أن يأتوا أكثر من مرة لإكتشاف أشياء جديدة، فنحن نسعى إلى جذب اهتمام أكبر عدد ممكن من الناس”

هما نجد خريطة للعالم ونصوصا وأشرطة فيديو وصورا وتحفا، تؤكد كلها هذا الكم الهائل من الأفكار الجاهزة والمسبقة التي تعشش في رؤوسنا.

معرض “النكات الشقراء والعيش مع الصور النمطية“، يتواصل حتى مايو ألفين وأربعة عشر.

اختيار المحرر

المقال المقبل
أستيريكس يعود إلى عشاقه بعد ثماني سنوات من الغياب

أستيريكس يعود إلى عشاقه بعد ثماني سنوات من الغياب