عاجل

تقرأ الآن:

إعادة فتح جزيرة إيليس في الذكرى السنوية الأولى لإعصار ساندي


العالم

إعادة فتح جزيرة إيليس في الذكرى السنوية الأولى لإعصار ساندي

جزيرة إيليس في مدينة نيويورك الأمريكية، التي يزورها نحو 10 آلاف زائر يوميا، والتي غدت تسمى متحف الهجرة، ويظهر إلى جوارها تمثال الحرية، أعادت أمس فتح أبوابها للجمهور بعد عام من الاغلاق الإجباري، عقب إعصار ساندي، الذي ضرب الولايات المتحدة في تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي.جاء ذلك بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لإعصار ساندي.
المشرف على جزيرة إيليس وتمثال الحرية، ديفيد لوسينغر يقول: “إنه شعور رائع. منذ عام كامل لم أر زوارا بهذا العدد في هذا المكان. وهذا يعني الكثير بالنسبة لي. سأطلب من جميع العمال العودة إلى العمل لنفتح المتحف مرة أخرى. “
ففي مثل هذا اليوم من عام 2012، ضرب الإعصار ساندي الساحل الشرقي للولايات المتحدة محملا بالرياح القوية والأمطار الغزيرة، مما أسفر عن مقتل أكثر من مائتي شخص، وخسائر مادية قدرت بنحو 50 مليار دولار. وقد أغرق الإعصار قسما كبيرا من نيويورك في الظلام، وغمر بالمياه جنوب مانهاتن.
هذه السيدة الأمريكية عاشت لحظات إعصار ساندي، فماذا تقول بعد عام من الكارثة؟
“ إنه يجعلك تدرك أنك لا تسيطر على كل شيء. وقد تكون دائما في ذاك المكان الذي لم تعتقد أنك ستكون فيه. وهذا يمكن أن يحدث في ثانية واحدة. لقد حدث ذلك في ليلة واحدة. ذات يوم كنا على ما يرام تماما، و في اليوم التالي أصبحنا بلا مأوى “
ورغم مرور عام كامل على إعصار ساندي، إلا أن أثار الكارثة مازالت بادية للعيان مع استمرار أشغال ترميم منازل المتضررين، الحالمين بالعودة السريعة إلى بيوتهم، كما هو حال هؤلاء في جزيرة ستاتين بمدينة نيويورك.