عاجل

تقرأ الآن:

يورونيوز تزور متحف تايوان الوطني


يورونيوز تزور متحف تايوان الوطني

قصر المتحف الوطني في تايبيه في تايوان يحتوي على سبعمئة الف قطعة اثرية صينية حرفية وهي قطع فنية نادرة قدم بعضها يفوق الثمانية آلاف عام. مارغاريتا سفورزا من يورونيوز كانت هناك و تقول:“بالنسبة للتايوانيين يمثل المتحف استقلالهم و الصينيون يعتبرون موجودات المتحف من الكنوز الاثرية النادرة المسلوبة الثلاثة آلاف التي اخذها الجنرال التايواني تشن كاي تشيك عندما هرب من حكم الشيوعيين “.

بفضل التطور الايجابي للعلاقات بين الصين و تايوان يزور المعرض سائحون صينيون كثر اذ ان القطع المعروضة تكاد تكون فريدة من نوعها و تقول مسؤولة في المتحف ان بعض المعروضات تعود الى القرن الثاني عشر من حكم سلالة السونغ و هذه المعروضات كانت تنتقل من بين ورثة الحكم كدليل لشرعيتهم .

غالبية رواد المتحف يتوقفون امام منحوتة على شكل نبتة الملفوف . منحوتة في حجر كريم هو حجر اليشب المشع.

هذا الحجر الكريم المشع، يروى انه وسيلة للتأمل و اتباع كونفوسيوس يقارنون بين نقاء هذا الحجر و فضائل الانسان “.

المتحف الوطني التتايواني يحتوي ايضا على عدة قطع نادرة من السيراميك الزجاجي الازرق السماوي تعود الى آلاف السنين.

كان الاقدمون يعتبرون ان البساطة هي الرفاهية المطلقة و في القرن الحادي عشر كثر استخدام هذا اللون الذي هو لون السماء بعد المطر و اللون يعطي شعورا بالاطمئنان بالرغم من مرور تسعمئة عام على ابتكاره و صناعته.

من التماثيل النادرة الكثيرة الشعبية هذا التمثال النادر لبودا شكاموني و تاريخ صنعه يعود الى القرن الخامس
الميلادي و كان التمثال ملكا لفنان وهبه الى المتحف.

بعض زوار المتحف الوطني التايواني تحدثوا الى يورونيوز معبرين عن دهشتهم و تقديرهم لموجودات المتحف و ركز احدهم على تعلق التايوانيين بتاريخهم و قد شاعت اخبار ان بعض الآثار دمرت في الصين لكن تبقى موجودات في متحف تايوان الوطني.

متحف تايبيه في تايوان يقصده سنويا حوالي الاربعة ملايين سائح.

اختيار المحرر

المقال المقبل
نادل ياباني يحول رغوة القهوة إلى رسوم ثلاثية الأبعاد

نادل ياباني يحول رغوة القهوة إلى رسوم ثلاثية الأبعاد