عاجل

مظاهرات في نيروبي للمطالبة بالقصاص لمراهقة تعرضت للاغتصاب دون أن تُحرِّك الشرطة ساكنا

تقرأ الآن:

مظاهرات في نيروبي للمطالبة بالقصاص لمراهقة تعرضت للاغتصاب دون أن تُحرِّك الشرطة ساكنا

حجم النص Aa Aa

مئات الكينيين والكينيات تظاهروا اليوم الخميس في العاصمة نيروبي وتوجهوا إلى مقر الشرطة المركزي للمطالبة بالقصاص لمراهقة اغتُصبت في شهر يونيو/حزيران الماضي وهي عائدة من جنازة جدها من طرف ستة أشخاص وضُربت وألقي بها في حفرة دون أن يتعرض المعتدون للعقاب، رغم إبلاغ الشرطة بتفاصيل الاعتداء، تقول الصحف المحلية، ومعرفة هوية المغتصبين.

إحدى المتظاهرات تقول:

“نريد القصاص ونطالب الحكومة الكينية بتسديد فواتير ليز الطبية”.

وتردف ثانية:

“أنا أقف إلى جانب شقيقاتي الكينيات للقول إن اغتصاب المرأة انتهاك لحقوق المرأة. أن تُغتَصب المرأة ولا يُعاقب المعتدي هذا هو سبب وجودنا هنا اليوم”.

ويضيف ثالث:

“إنها قضيتُنا جميعا. أنا كرجُل أقف هنا في محاولة لجرِّ رجال آخرين إلى التضامن مع الضحية والوقوف جميعا في وجه العنف ضد النساء”.

القصاص لـ: ليز، الاسم المستعار للضحية البالغة ستة عشر عاما من العمر، هو المطلب الأساسي لكل المتظاهرين المعزَّزين بوثيقة تضم مليونا ومائتي ألف توقيع ينادي أصحابها بالمطلب ذاته. بل ذهب بعضهم إلى الدعوة إلى معاقبة رجال الشرطة الذين لم يحرِّكوا ساكنا لإحقاق الحق.