عاجل

تقرأ الآن:

تسجيل ثنائيي الجنس في ألمانيا كجنس ثالث


ألمانيا

تسجيل ثنائيي الجنس في ألمانيا كجنس ثالث

منذ اليوم أصبحت ألمانيا أول بلد في الاتحاد الأوروبي يسمح للمواليد الجدد الذين يحملون خصائص ذكرية وأنثوية في الآن نفسه، أن تسجل أسماؤهم في دفاتر الحالة المدنية والوثائق الرسمية بوصفهم جنسا ثالثا، توافقه علامة شيء أو أكس.

وسيتسنى للآباء ترك الخانة الخاصة بجنس المولود بيضاء، لأن المولود غير محدد الجنس، إذ تكون لديه كروموزومات ذكرية وأنثوية، أو أعضاء جنسية ذات خصائص ذكرية وأنثوية في الآن نفسه، وتقول أخصائية:

“الثنائية الجنسية ليست داءا. إنها تنوع طبيعي. هي لفظ يصف ظواهر عدة. هناك حالات تتطلب معالجة وضع ما، ولكن عندما يتعلق الأمر بالجراحة التجميلية للأعضاء التناسلية، فإنه ينبغي أكثر ما يمكن من الوقت حتى يستطيع الشخص أخذ القرار المناسب”.

وتهدف الخطوة إلى إزالة الضغط المسلط على الأولياء عندما يسرعون بتحديد جنس المولود الجديد من خلال عملية جراحية.

وقد جاء القانون الجديد في ألمانيا عقب مراجعة حالات عدة عكست استياء كبيرا لدى كثير من المعنيين، الذين اكتشفوا لاحقا أنه وقع تحويل جنسهم في اتجاه، اعتقد خطأ أنه الغالب.