عاجل

توصل اجتماع وزراء خارجية ودفاع كل من روسيا واليابان الى قرار للتعاون في مكافحة الارهاب والقرصنة خلال حوار غير مسبوق رغم الخلافات على سيادة جزر الكوريل الواقعة شمال اليابان وفي اقصى شرق روسيا.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال عن هذا الاجتماع: “اجتماع اثنين زائد اثنين لن يؤثر سلباً على العلاقة اليابانية الاميركية. وفي الوقت نفسه، نأمل ان لا تؤثر هذه العلاقة بين اليابان والولايات المتحدة على علاقات التعاون مع روسيا… اساساً حين نبني علاقة صداقة مع الاخرين لا نقوم بها لمعاداة الاخرين”.

من جهته نظيره الياباني فوميو كيشيدا اكد ان: “اليابان وروسيا هما لاعبان اساسيان في هذه المنطقة من شرق آسيا، وتعميق علاقات التعاون الامني بينهما يساهم في الاستقرار و السلام في المنطقة.”

واضاف كيشيدا الى ان اي تعاون جديد في مجال الامن سيكون ايجابياً من اجل توقيع معاهدة سلام لم يتمكن البلدان بعد من توقيعها بسبب خلافاتهما على الجزر.
كما اتفق الطرفان على اجراء تمارين مشتركة بين قواتهما، اضافة الى اطلاق محادثات حول الامن الالكتروني مع تسريع وتيرة المحادثات الاخرى حول الامن والدفاع.