عاجل

تشهد بعض المناطق من العالم كسوفاً هجينا هذا الأحد، أي كسوف ما بين الكسوف الكلي والكسوف الحلقي، حيث تحجب الشمس تماما عن القمر في بعض الأماكن بيـنما سينظر إليها على أنها حلقة من الضوء حول القرص الأسود للقمر في أماكن أخرى. هذا الكسوف سيكون واضحاً في الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأميركية، وجنوب أوربا، والقارة الأفريقية، بما في ذلك الغابون وكينيا. هذا النوع من الكسوف نادر جداً.

“ معظم الناس يعتقدون أن القمر يأكل الشمس مثلاً، ولهذا السبب نجد الظلام أثناء النهار. من الجيد بالنسبة لنا كفلكيين أن نحمل أجهزة التلسكوب، أنتم تعرفون هذا المجال. نودّ جمع المعلومات التقـليدية، ونودّ أيضا الحصول على المعرفة العلمية سواء تعلق الأمر بالأمور العلمية البحتة، وأحياناً مسألة مرور القمر بين الشمس والأرض، وهل هناك توازي للثلاثة بشكل جيد“، تؤكد هذه الأخصائية.

هذه الظاهرة تستغرق بضع ثوان فقط وأحيانا تتجاوز الدقيقة ولكن وفقا للخبراء، لا ينبغي مشاهدة الكسوف بالعين المجردة، ويجب إرتداء نظارات خاصة لحماية العين.