عاجل

القضاء الإسرائيلي يبرىء ساحة وزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق أفيغدور ليبرمان من تهم الفساد ما سيمهد له الطريق للعودة مجددا إلى المشهد السياسي.
قضاة المحكمة الواقعة في القدس اتفقوا بالإجماع على تبرئة ليبرمان الذي كان قد استقال من منصب وزير الخارجية العام الماضي بعد اتهامه بالإحتيال وخيانة الأمانة فيما يتعلق بمزاعم تعيينه لدبلوماسي اسرائيلي سفيرا مقابل حصوله على معلومات عن تحقيق الشرطة في إحدى القضايا الملاحق فيها قانونيا.وفيما أكد الإدعاء أنه سيبحث في استئناف الحكم، رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتانياهو بعودة وزير خارجيته الأسبق قائلا الآن وبعد تبرئة ليبرمان سنتمكن من العمل معا من أجل مصلحة اسرائيل.