عاجل

المصرف المركزي الأوروبي خفص سعر الفائدة الرئيسي الى مستوى قياسي جديد، مستجيباً مع التراجع المفاجئ في معدل التضخم وذلك دعماً للإنتعاش الإقتصادي الضعيف في منطقة اليورو .
التخفيض التاريخي بواقع ربع نقطة لم يكن متوقعاً إلى حد كبير، بعد تخفيض أيار/مايو إلى خمسة أعشار، ويبرز قلق المصرف إزاء التباطؤ في معدل تضخم منطقة اليورو إلى سبعة أعشار مئوية في تشرين الأول/أكتوبر، وهو أقل بكثير من المستهدف أي ما دون اثنين في المائة. اليورو هبط شكل حاد بعد القرار إلى دولار وخمسة وثلاثين مقابل دولار وسبعة وثلاثين قبل الإعلان . المركزي الأوروبي أبقى سعر الفائدة على الودائع عند صفر في المئة ، لكنه خفض تسهيلات الإقراض الهامشي إلى ثلاثة أرباع النقطة من نقطة مئوية. المصرف المركزي الأوروبي واجه دعوات من كل من وزير المالية الإيطالي ووزير الصناعة الفرنسي لتخفيف سياسته استجابة لعنفوان اليورو.