عاجل

الإقتصاد الأمريكي نما بمعدل أسرع من المتوقع في الربع الثالث، لكن تباطؤاً في الإنفاق الإستهلاكي وقطاع الأعمال يشير إلى ضعف كامن. وزارة التجارة الإمريكية قالت إن الناتج المحلي الإجمالي نما بمعدل سنوي اثنين وثمانية في المائة، وهي أسرع وتيرة منذ الربع الثالث من عام ألفين واثني عشر. تسارع النشاط في الولايات المتحدة فاجأ المحللين الذين توقعوا نمو أكثر هدوءاً بواقع واحد وتسعة مئوية . الزيادة الجديدة تحققت بفضل ارتفاع الإنفاق الإستهلاكي بنسبة واحد ونصف في المائة، والإستثمارات التي قفزت إلى تسعة ونصف مئوية، والصادرات بنسبة أربعة ونصف مئوية.
في المقابل تراجع إنفاق الحكومة الإتحادية في تشرين الأول/ أكتوبر، بعد الجمود الذي اعترى الميزانية وأدى إلى الإغلاق الجزئي للخدمات الإدارية، بنسبة واحد وسبعة في المائة.