عاجل

تقرأ الآن:

كينشاسا وحركة ام 23 توقعان اتفاق سلام الاثنين في كامبالا


الكونغو

كينشاسا وحركة ام 23 توقعان اتفاق سلام الاثنين في كامبالا

أعلنت أوغند أن حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية ستوقع الإثنين في كامبالا إتفاق سلام مع حركة أم 23، التي أعلنت أنها وضعت السلاح بعد هزيمتها في شرق البلاد، كما أكدت وجود زعيم المتمردين سلطاني ماكينغا على أراضيها، من جهته قال وزير خارجية الكونغو ريمون تشيباندا خلال زيارته لباريس “إن القرار إتخذ بعد يوم من إعلان حركة 23 مارس نبذ التمرد وأن الحكومة ستمنحهم مهلة خمسة أيام قبل التوقيع” وأضاف قائلا :” في المحادثات التي جرت في كامبالا تم الإتفاق بصورة واضحة بأنه لن يكون هناك عفو عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية بما فيها الإعتداءات الجنسية و تجنيد الأطفال و إنتهاكات حقوق الإنسان و كذلك جرائم الإبادة لا يوجد أي شخص بإمكانه أن يعفو عن مثل هذه الجرائم . “ الإتفاق سيحدد مصير متمردي حركة ام 23 لا سيما المدرجين على لائحتي عقوبات للامم المتحدة وواشنطن والذين لجأ معظمهم الى اوغندا ومن بينهم القائد العسكري لحركة أم 23 سلطاني ماكينغا وقد صرح الناطق باسم الحكومة الاوغندية اوفوونو اوبوندو أن “الاتفاق جاهز وننتظر فقد أن يأتي الجميع يوم الإثنين للتوقيع عليه “ كما أكد أن أوغندا لا تنوي تسليم أي من المتمردين اللاجئين على أراضيها إلى أي هيئة دولية كانت ولا الاحتفاظ بهم كمعتقلين.