عاجل

تقرأ الآن:

موظفو محطة إي آر تي اليونانية يواصلون إحتجاجاتهم ويحولون أحد شوارع أثنيا إلى إستديو تلفزيوني


اليونان

موظفو محطة إي آر تي اليونانية يواصلون إحتجاجاتهم ويحولون أحد شوارع أثنيا إلى إستديو تلفزيوني

أجبرت شرطة مكافحة الشغب اليونانية الموظفين السابقين في محطة إي آر تي الحكومية على إخلاء المبنى الذي إحتلوه منذ خمسة أشهر إحتجاجا على قرار الحكومة بإغلاق المحطة التلفزيونية وتسريح جميع عمالها.الموظفون قرروا بناء إستديو خارج المبنى وبث البرامج على شبكة الانترنيت بدعم من مئات المواطنين والأحزاب اليسارية. يورونيوز إلتقت بعدد من الموظفين السابقين في المحطة والذين قالوا::
“نحن موظفو اي ار تي سنواصل عملنا، سننقل لكم الأخبار وسنواصل إعلام مشاهدينا، في الأيام المقبلة سوف سنستخدم. وسائل تقنية متطورة لتقديم برامجنا الاذاعية والتلفزيونية بجودة عالية والتي ميزت عملنا على المدى الطويل”.
“يتعين علينا أن نثبت بأننا نستحق ثقة الشعب لقد قدموا لنا الكثير من الدعم، نحن نقف على أقدامنا لأن الناس دعموا جهودنا ومن اجل ذلك سنواصل كفاحنا”.
وكانت الحكومة الإئتلافية بقيادة المحافظين قد أغلقت بشكل مفاجئ محطة إي آر تي في يونيو الماضي وفصلت جميع موظفيها والبالغ عددهم اكثر من الفين وخمسمائة شخص بسبب سياسية التخفيضات الناجمة عن الأزمة المالية التي تعيشها البلاد . مراسل يورونيوز في أثينا:إي آر تي معكم على الهواء ولن نترك إي آر تي هذه رسالة الموظفين السابقين في هذه المحطة التلفزيونية والذين حولوا شارع ميسوجيون الى إستديو تلفزيوني الموظفون هنا يؤكدون أنهم لن يتخلوا عن معركتهم