عاجل

تفاقم يأس الناجين في الفلبين المنكوبة بإعصار هايان

تقرأ الآن:

تفاقم يأس الناجين في الفلبين المنكوبة بإعصار هايان

حجم النص Aa Aa

بعد ثلاثة أيام من اجتياح إعصار هايان لوسط الفلبين لا تزال مدينة تاكلوبان، التي يعيش فيها 22 ألف نسمة معتمدة على عمليات الإمداد والإجلاء، التي تقوم بها ثلاث طائرات نقل عسكرية من مدينة سيبو القريبة.

وفيما سارعت الحكومات والمنظمات في أنحاء العالم إلى ارسال المساعدات إلى الفلبين، بدا نقل المساعدات الأولية الطارئة التي وفرتها مانيلا صعبا بسبب الفوضى السائدة في البلاد.

هذه الضحية تقول: “ من فضلكم أبلغوا عائلتي بأنني على قيد الحياة، ونحن
بحاجة إلى الماء والدواء لأن الكثير من الناس مصابون. وبعضهم يعاني من الإسهال والجفاف بسبب نقص الغذاء والماء”

وتسبب إعصار هايان في انقطاع التيار الكهربائي والاتصالات وإلحاق أضرار بمطارات وإغلاق طرق، حيث تراكم الحطام في شرق ووسط الفلبين، ما يصعب الحركة أمام فرق الإغاثة.

ومع تفاقم يأس الناجين لجأ البعض إلى النهب مستهدفين أحيانا قوافل المساعدة، لكن قوات الجيش تصدت لعمليات سلب ونهب وقعت وسط حالة الفوضى التي عمت البلاد بعد الإعصار، الذي قتل عشرة آلاف شخص وشرد أكثر من 600 ألف آخرين، من بينهم هذه السيدة التي وضعت مولودها في ظروف قاسية.

يذكر أن إعصار هايان الشديد القوة ضرب الفلبين الجمعة، متسببا في أسوأ كارثة طبيعية تشهدها البلاد.