عاجل

الولايات المتحدة نحو قمة إنتاج النفط والهند أول المستهلكين

تقرأ الآن:

الولايات المتحدة نحو قمة إنتاج النفط والهند أول المستهلكين

حجم النص Aa Aa

وكالة الطاقة الدولية كشفت في توقعاتها السنوية لسوق الطاقة، عن أن الولايات المتحدة سوف تكون المصدر الرئيسي للنفط بحلول عام ألفين وثلاثين، بفضل الإعتماد على الصخر الزيتي
الوكالة ومقرها باريس تتوقع أن يحد انتاج النفط في الولايات المتحدة من اعتماد العالم على نفط الشرق الأوسط في المدى القريب، وأن تحل الولايات المتحدة محل المملكة العربية السعودية كأكبر منتج للنفط في العالم في ألفين وخمسة عشر.

الطلب العالمي على النفط سيرتفع وفق الوكالة، في عام ألفين وخمسة وثلاثين إلى نحو مائة مليون برميل يومياً، على أن تحل الهند محل الصين كمحرك أساسي لنمو الطلب على النفط بعد ألفين وعشرين.

المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة والكويت قامت بإنتاج مستويات قياسية هذا العام، لتعويض نقص أعضاء آخرين في منظمة أوبك مثل ليبيا ونيجيريا. خبير في الوكالة، رأى حاجة دول الخليج إلى الإستثمار لتلبية الطلب المتزايد بعد عام ألفين وعشرين، لأن المشروعات تستغرق سنوات للبدء في الإنتاج، معرباً عن قلق لإساءة تلك الدول، تفسير تأثير ارتفاع إنتاج الصخر الزيتي في الولايات المتحدة. الوكالة أشارت إلى أن الولايات المتحدة ستلبي كافة احتياجاتها من الطاقة من الموارد المحلية بحلول ألفين وخمسة وثلاثين ، مع استثماراتها في طبقات الصخر في نورث داكوتا وتكساس، حيث تبدأ البلاد بالتراجع عن القمة العالمية اعتباراً من عام ألفين وثلاثين.