عاجل

أثينا تحيي الذكرى الأربعين لثورة الطلاب ضد الدكتاتورية العسكرية

تقرأ الآن:

أثينا تحيي الذكرى الأربعين لثورة الطلاب ضد الدكتاتورية العسكرية

حجم النص Aa Aa

خبز وتعليم وحرية هذه هي الشعارات التي رفعها الطلاب اليونان في أثينا قبل أربعين عاما. نفس هذه الشعارات رددها الآلاف من سكان أثينا في ظل الإجراءات التقشفية وفي يوم إحياء ذكرى ثورة الطلبة ضد الديكتاتورية العسكرية عام 1973، هذه الأحداث راح ضحيتها المئات من الطلاب عندما اقتحمت الدبابات الحرم الجامعي. طفل صغير يقول :“لقد جئت إلى هنا مع والدتي، من اجل أن أضع بعض الزهور في حرم البوليتكنك، لم أزر هذا المكان من قبل “يورونيوز :“هل شرحت لك والدتك ماحدث ؟”
يقول الطفل :” نعم، قالت لي عن البوليتكنيك و كيف حطموا الباب بدخول الدبابة “.
سيدة يونانية تقول:“جئنا لتكريم أولئك الذين لقوا مصرعهم، ماتوا هنا من أجل الحرية والديمقراطية، أريد لأطفالي أن يفهموا ذلك المثل، ليكونوا شجعان في حياتهم ويحاولوا اتخاذ مواقف جرئية في المستقبل”.
ونشرت السلطات اليونانية حوالي 7 آلاف رجل شرطة في محيط الجامعة التي بدأت الثورة منها وبالقرب من البرلمان خوفا من وقوع أعمال عنف.مراسلة يورونيوز في اثينا نيكوليتا دروكا تقول :” في مثل هذا اليوم عام 1973 وفي تمام الساعة الثالثة بعد منتصف الليل دبابات المجلس العسكري غزت حرم بوليتكنك، بمحاولة لقمع الانتفاضة الطلابية ، هذه الذكرى بعد مرور عقود تظل حية في قلوب اليونانيين “.