عاجل

تقرأ الآن:

الشرطة الفرنسية تطارد مسلحا في باريس فتح النار في مقر صحيفة ليبراسيون


فرنسا

الشرطة الفرنسية تطارد مسلحا في باريس فتح النار في مقر صحيفة ليبراسيون

تواصل الشرطة الفرنسية تعقبها رجلا مسلحا في باريس بعدما فتح النار على مقر صحيفة ليبراسيون وبنك سوسيتي جنرال قبل أن يخطف سيارة أجرة ويجبر سائقها على نقله الى شارع الشانزليزيه. المهاجم وقبل أن يلوذ بالفرار أطلق النار على مصور في مقر الصحيفة والذي وصفت حالته بالحرجة. الشرطة الفرنسية أكدت تطابق مواصفات خاطف السيارة، ومواصفات المسلح إذ قال المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولونس وفي مؤتمر صحفي:
“يجب أن نلاحظ تشابه الأحداث، وطريقة تنفيذها، والطريقة التي تصرف بها، ماذا كان يرتدي، والسلاح الذي كان يحمله بالإضافة الى طريقة الاعتداء، الفكرة التي نستنتجها هي أنه الشخص نفسه”. وبعد حادث مماثل وقع يوم الجمعة في مقر محطة بي اف ام تي في الإخبارية وأحداث اليوم، عززت الشرطة الفرنسية تواجدها امام المقار الإعلامية في باريس تحسبا لمنع أي عمل مشابه، في حين حلقت طائرة هليكوبتر على إرتفاع منخفض فوق جادة الشانزليزيه للمساعدة في تعقب المسلح الذي أظهرت صور التقتطها كاميرات المراقبة أنه في أوائل الأربعينات من العمر.