عاجل

تقرأ الآن:

منظمة العفو الدولية تنتقد أوضاع العمال الأجانب في قطر


رياضة

منظمة العفو الدولية تنتقد أوضاع العمال الأجانب في قطر

تحضيرات قطر لاحتضان كأس العالم لكرة القدم لألفين واثنين وعشرين أثارت استهجان عديد المنظمات الحقوقية العالمية، من بينها منظمة العفو الدولية التي أصدرت الإثنين تقريرا استنكرت فيه استغلال العمال الأجانب في قطاع البناء.

المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان تطرقت في هذا التقرير إلى الأوضاع المزرية التي يعرفها هؤلاء العمال الأجانب، طالبة في السياق عينه من قطر احترام حقوقهم المشروعة.

سليل شيتي، الأمين العام لمنظمة العفو الدولية يقول:” مشاكل انتهاك حقوق الإنسان المرتبطة بالعمال الأجانب في قطر جد خطيرة، إنّها تتجلى على نطاق واسع وليس فقط في حالات معزولة”

جيمس لينش، الباحث لدى منظمة العفو الدولية في شؤون العمال الأجانب بالخليج، صرّح قائلا:” لا يجب على الفيفا التقليل من مسؤوليته في هذه المسألة، كأس العالم بطولة برعاية الفيفا، إنّها تحمل اسمه، لذلك فعليه تحمل مسؤولية ضمان عدم انتهاك حقوق الإنسان في تحضير كأس العالم”.

تقرير المنظمة تحدّث عن مصادرة جوازات سفر تسعين بالمائة من العمال المهاجرين وعن ستة وخمسين بالمائة منهم لا يملكون بطاقات الرعاية الصحية الحكومية للإستفادة من خدمات المستشفيات العامة بقطر.

“نحن من لا يتقاضون راوتب مقبولة” يقول هذا العامل الفليبيني ليضيف:” نحن من لا يعودون إلى ديارهم، لقد انتهت عقود عملنا، أعتقد أنّ مائة بالمائة من العمال هنا، لا، حوالي خمسة وتسعين بالمائة انتهت عقود عملهم، نريد العودة إلى بيوتنا لكنّنا لا نستطيع ذلك”.

من جهتها أكّدت السلطات القطرية تعيين شركة محاماة دولية لإجراء مراجعة شاملة ومستقلة حول وضعية العمالة الأجنبية في أراضيها، كما كلّفتها بالتحري في تقرير منظمة العفو الدولية.