عاجل

تقرأ الآن:

الصادرات الإسبانية تنتشل الإقتصاد من الركود


مال وأعمال

الصادرات الإسبانية تنتشل الإقتصاد من الركود

نمو الصادرات الإسبانية تسارع في أيلول/سبتمبر حيث انتشلت التجارة الخارجية رابع أكبر إقتصاد في منطقة اليورو من الركود الذي دام لمدة عامين.

الصادرات ارتفعت بسنبة ثمانية وثلاثة في المئة في أيلول/سبتمبر مقارنة بالعام الماضي، وفق بيانات صادرة عن وزارة الإقتصاد في مدريد .

التفاؤل يكسو رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي :

أود أن أشكر الإسبان لأنني أعرف أن هناك العديد ممن يعيشون أوقاتاً حالكة. اضطررنا إلى اتخاذ قرارات صعبة . إلى جانب الشكر،أريد أن أقول لكل إسباني إن الأمور هي بالفعل أفضل قليلاً، وبوسعهم أن يكونوا على يقين تام بأننا سنتغلب على هذا الوضع.

البطالة في إسبانيا التي سجلت ثاني أعلى معدل في الإتحاد الأوروبي، من المتوقع أن تتراجع منتصف العام القادم وفق منظمة التعاون والتنمية.

العجز التجاري ناهز الستة عشر مئوية، ليصل إلى نحو مليارين وستمائة مليون يورو، مع نمو الواردات بنسبة أربعة وسبعة في المائة.