عاجل

تقرأ الآن:

أثينا تقدم ميزانية ألفين وأربعة عشر دون موافقة الترويكا


مال وأعمال

أثينا تقدم ميزانية ألفين وأربعة عشر دون موافقة الترويكا

الحكومة اليونانية قدمت ميزانية عام ألفين وأربعة عشر إلى البرلمان على الرغم من عدم التوصل إلى اتفاق مع ترويكا الدائنين الدوليين حول تدابير التقشف الواجب تبنيها العام المقبل.
في خطة الميزانية المعدلة، أثينا تؤكد أنها ستخرج من ركود السنوات الست سنوات مع نمو بنسبة ستة أعشار النقطة المئوية.

نائب وزير المالية اليوناني يقول :
المواطنون قدموا تضحيات هائلة من حيث التكيف المالي ومستويات المعيشة. اعتبارا من هذا العام بدأت هذه التضحيات تؤتي ثماراً، معطية العلامات الأولى للخروج بالبلاد من الأزمة.

مفتشو صندوق النقد الدولي والمفوضية الأوروبية و المركزي الأوروبي، أبدوا عدم الرضا عن بعض نقاط الميزانية.

الإجراءات التقشفية الصارمة التي فرضتها الترويكا على اليونان تثير حنق الجمهور ولاسيما عاملي القطاع العام، على الرغم من توقع ميزانية الحكومة تراجع البطالة نقطة مئوية إلى أربعة وعشرين ونصف، وعودة النمو لأول مرة ليصبح العام القادم زائد ستة أعشار النقطة، وتدني الدين العام إلى ثلاثمائة وعشرين مليار يورو.

الحكومة اليونانية قدمت ميزانية ألفين وأربعة عشر طامحة بأن لا تتعرض لأي تدخل أو تعديلات. ولكن هذا سيتوقف على نتائج المفاوضات مع الترويكا، التي ستستأنف بداية كانون الأول/ديسمبر.