عاجل

تقرأ الآن:

حزنٌ في لاتفيا..البحث عن المفقودين متواصل


لاتفيا

حزنٌ في لاتفيا..البحث عن المفقودين متواصل

الحزن يعم لاتفيا بعد حادث انهيار سقف المركز التجاري ماكسيما في إحدى ضواحي العاصمة ريغا مساء الخميس مخلفا ثمانيةً وأربعين قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى، فيما يبقى عدد مجهول من الناس عالقا بداخله أو تحت الأنقاض.

حوالي مائتي شخص تابعين لفرق الإنقاذ يبحثون في مكان الحادث بأقصى إمكانياتهم ودون هوادة بمساعدة القوات المسلحة اللاتفية عن ضحايا محتملين عالقين بين الأنقاض.

عمدة مدينة ريغا نيلس أوساكوفس يقول:

“يبدو أن عليهم أن يواصلوا عملهم على الأقل خلال يوم السبت وربما إلى يوم الأحد مساءً، لأن المهمة التي يقومون بها معقَّدة، فالأنقاض التي يجب رفعها ثيقلة جدا بمعدل سبعة أطنان ونصف الطن للقطعة الواحدة. ويتطلب التخلص من كل واحدة منها من ربع ساعة إلى نصف ساعة”.

آندريد أوزولينس أحد مسؤولي فرق الإنقاذ يوضح قائلا:

“سنواصل عمليات الإنقاذ والبحث عن المفقودين طالما بقي الأمل قائما في إنقاذهم. أمل العثور على أحياء بين الأنقاض ما زال كبيرا. الآن نحن نفتش عنهم قدر المستطاع”.

عمليات البحث عن العالقين تتم أحيانا بطلب أشخاص لم يعودوا إلى بيوتهم منذ الخميس، ويعتقد أنهم من بين ضحايا الحادث، على هواتفهم الجوالة من أجل تحديد بقعة تواجدهم بدقة ومحاولة انتشالهم.

بلدية ريغا وعدت بدفع أربعة عشر ألف يورو لكل عائلة من عائلات المفقودين وحوالي سبعة آلاف يورو لكل جريح.