عاجل

تقرأ الآن:

"اولد بوي" نسخة اميركية معدلة عن الفيلم الكوري


ثقافة

"اولد بوي" نسخة اميركية معدلة عن الفيلم الكوري

“اولد بوي” فيلم جديد للمخرج سبايك لي، انه نسخة معدلة اميركية عن الفيلم الكوري الاصلي
والذي يحمل الاسم نفسه والمصنف ضمن قائمة افضل مئتين وخمسين فيلماً في تاريخ السينما. اخرجه تشان ووك بارك عام الفين وثلاثة، هو بدوره مستوحى من المانغا “اولد بوي” وهي قصة مصورة متسلسلة.

ويؤكد مخرج الفيلم سبايك لي ان الفرق كبير بين ان يكون نسخة ثانية ونسخة معدلة: “انه فيلمنا الخاص”.

“اولد بوي” هو جو دوسيت ، رجل سكير، فشل في زواجه، امضى عشرين عاماً مسجوناً داخل غرفة في فندق. وخلال هذه الفترة، كانت فكرة واحدة تراوده وهي الانتقام من سجانه المجهول .

جوش برولن يلعب هذا الدور الرئيسي، انه معجب بالقصة وقال “انا سعيد بالعمل مع سبايك، كلانا كانت لديه هذه الفكرة، وتحدثنا عنها قبل اربع سنوات تقريباً او قبل ذلك، وقد اعجبنا بها.”

الفيلم الكوري الجنوبي حاز على الجائزة الكبرى في مهرجان كان السينمائي عام الفين واربعة وكان يتضمن مشاهد قتالية فنية، لكن سبايك لي اراد فيلمه بلا مشاهد عنف. وعن ذلك اعلن انه “لا يوجد مسدس في الفيلم، وهذا ما اردته، كما اردنا ان نكون حذرين في تصوير العنف دون ان تظهر المشاهد سخيفة. لكن في الوقت عينه لم نرد الابتعاد عن القصة.”

العرض الافتتاحي الاول لهذا الفيلم جرى في الولايات المتحدة نهاية شهر نوفمبر تشرين الثاني.

اختيار المحرر

المقال المقبل
"ملكة الثلج" او "فروزن" فيلم ديزني الجديد

ثقافة

"ملكة الثلج" او "فروزن" فيلم ديزني الجديد