عاجل

عاجل

بخارى: رمز للحفاظ على الأسطورة القديمة

تقرأ الآن:

بخارى: رمز للحفاظ على الأسطورة القديمة

حجم النص Aa Aa

مدينة بخارى أسست قبل 2500 عام ، عند مرور القوافل على طريق الحرير. انها اسطورة الواحة السحرية بين صحرائين تمتد من الهند إلى الصين ، اليوم انها تسلب قلوب الكثير من المسافرين.

مدينة بخارى كسمرقند، مدينة اسطورية في أوزبكستان. ليست المعالم وحدها هي التي تجذب إليها أنظار القادمين إليها بل قبابها التجارية القديمة المنتشرة في
الشوارع المحيطة بها والقدرة على تعلم اللغات الأجنبية .

المرشدة السياحية مباشرة باهشيلووا، تقول :
“ بامكاننا الإحساس بالإجواء التي كانت سائدة في بخارى حين كانت هذه المدينة القديمة مركزا تجاريا كبيرا على طريق الحرير . لغاية الآن، تحت هذه القباب،
تباع السلع التي وصلت إلى هنا منذ مئات السنين ، بالإضافة الى السلع المحلية” .

مئذنة كايلان من الرموز الأكثر شهرة في بخارى، تاريخها يعود إلى القرن الحادي عشر. كانت تستخدم كمنارة ايضاً من خلال شعلة في القمة لإرشاد العديد من
القوافل المتوجهة إلى هذه المدينة.

مركز بخارى التاريخي على قائمة التراث العالمي لليونسكو . انه أحد روائع المدينة- هذا الضريح من سلالة السامانيين شيد في القرن العاشر . واجهته عبارة عن لعبة ألوان تتغير بتغيير الطقس. الخبراء يقولون إن هذا بسبب طريقة البناء.

مباشرة باهشيلووا تقول: “ المعماري الذي شيد هذا الضريح إعتمد ثماني عشرة 18 طريقة في التشييد . إن كنا قرب البناية، نرى في كل جبهة عشر نوافذ . لكل نافذة زخرفة خاصة ، مواد البناء مختلفة، لذلك تختلف النوافذ “ .

الجزء القديم للمدينة والذي يحتوى على مساجد ومدارس قديمة تم إعلانه من قبل اليونسكو موقع تراث عالمى.

مؤلف كتاب “ القانون في الطب “ ابن سينا ​​ولد في قرية صغيرة بالقرب من بخارى حين كانت عاصمة للسامانيين . كان ياتي إلى قصر الأمراء
، في قلعة Ark آرك ، التي تم تدميرها عدة مرات في التاريخ.

في السابعة عشرة من العمر، على يد ابن سينا، تم شفاء أحد الأمراء الذي كان يعتقد بانه سيموت . الطبيب رفض إستلام الذهب الذي قدم له. بدلا من ذلك، طلب حرية الدخول إلى مكتبة القلعة .

الأسطورة تقول إن ابن سينا هو الذي كتب وصفات أفضل الأطباق المحلية . الضيافة هي إرث آخر من الماضي الأوزبكي.

دوستن راجابوف يقول:
“ضيفا كوالدنا ، الآن، كما كان عليه الحال في العصور القديمة . نستقبل الضيوف كما نستقبل والدنا “ .

الضيوف الذين يأتون إلى بخارى من كافة أنحاء العالم يشعرون بإيقاعات الماضي . الأزياء تبدو كأزياء الراقصات اللواتي قدمن مع القوافل إلى هذا المكان.

باكشيلو دجيوماف من سلالة سادة التطريز الذهبي . إنها من الحرير و الذهب الحقيقي . عمل الثوب قد يستغرق ستة أشهر . الأفكار تأتي من ماضي وحاضر و مستقبل بخارى . باكشيلو دجيوماف يقول: “ مصدر إلهام كان أطفالي ، الآن أحفادي . والمدينة تلهمني كثيرا “

هذا هو ضريح الصوفي الشهير النقشبند ، كان حرفي ايضاً ..

أسطة شاكر من عائلة توارثت الحدادة منذ سبعة أجيال . انه يعرف أسرار إنتاج سكاكين بخارى ، يقول: “هناك موسيقى في أعمال حداد . الموسيقى – هي موسيقى ضربات القلب. توك توك ، توك توك .

انهم توارثوا أسرار الحرف اليدوية القديمة وأسرار طهي الأطباق التقليدية ايضا والتي كانت تقدم للضيوف في زمن
طريق الحرير . في العدد المقبل سنتعرف على الأطباق الأوزبكية الشهيرة.