عاجل

تقرأ الآن:

حملة دعائية في واشنطن لشكر ادوارد سنودن على تسريباته


الولايات المتحدة الأمريكية

حملة دعائية في واشنطن لشكر ادوارد سنودن على تسريباته

ظهرت حملة دعائية على إحدى حافلات العاصمة الامريكية واشنطن تقدم الشكر لادوارد سنودن العميل السابق لوكالة الامن القومي الامريكية الذي كشف عن عمليات تجسس تقوم بها الوكالة على مستخدمي شبكة الانترنت.

وتقوم على الحملة منظمة “الشراكة من أجل عدالة مدنية” غير ربحية التي تقول إن هدفها هو ابراز رفض المواطن الاميكي لممارسات وكالة الامن القومي.

كارل ميسينو من منظمة الشراكة من اجل عدالة مدنية:
“حان الوقت لمنع وكالة الأمن القومي من بحث وتصفح بريدي الالكتروني وتسجيل مكالماتي الهاتفية. فانا لم اوافق يوما على ذلك. المواطن الامريكي يرفض هذا. أريد لكل من يرى الحافلة ان يعرف ان هناك ملايين يفكرون مثله في نفس الموضوع.”

جانب اخر لتداعيات القضية ظهر في لجنة حقوق الانسان بالامم المتحدة التي تبنت قرارا بدعم برازيلي الماني ينتقد التجسس على المراسلات الالكترونية

بيتر فيتيغ السفير الالماني في الامم المتحدة:
“للمرة الاولى في إطار الامم المتحدة ينص قرار على حماية حقوق المواطنين المستعملين للانترنت بنفس قدر حماية حقوق المواطنين في الحياة العامة.”

ويأتي القرار الذي خففت لهجته بإيعاز من الولايات المتحدة ردا على فضيحة تجسس وكالة الامن القومي الامريكية على بيانات شخصية لمسؤولين برازيليين وألمان.