عاجل

تقرأ الآن:

برلسكوني يتعهد بمواصلة مشواره السياسي من خارج البرلمان.


إيطاليا

برلسكوني يتعهد بمواصلة مشواره السياسي من خارج البرلمان.

التأثير المحتمل لسيلفيو برلسكوني رئيس الوزراء الأسبق على الحياة السياسية في إيطاليا يثير الجدل فطرده من البرلمان لا يعني بالضرورة نهاية حياته السياسية، وعزيمة برلسكوني لمواصلة مشواره السياسي لم يأتي عليها قرار ا مجلس الشيوخ بطرده و هو ما تعهد به أمام أنصاره بعد قرار مجلس الشيوخ بطرده.و بين الأنصار والمعارضين، حياة برلسكوني الشخصية و السياسية تسيل حبر الصحافة التي لا تزال منقسمة بين مؤيد و معارض كما هو حال الرأي العام.ويقول أحد الإيطاليين:“الأمور كالمعتاد، لقد طبقوا قانونا، وهذالا يخرج عن المألوف .”
كما قالت إحدى المواطنات “ من الأكيد أن هذا يعتبر منهرجا، فهذا يتعدى الوضعية السياسة الجديدة، و التشكيلات الجديدة الجارية، ومهما كانت الطريقة التي ننظر بها إلى ماحدث فهي نهاية، لكنها قد تكون بداية لشيء جديد.”
وكان مجلس الشيوخ الايطالي قد طرد أمس سيلفيو برلسكوني عقب إدانته بتهمة التهرب الضريبي، يوم وصفه برلسكوني بأنه يوم للحداد على الديمقراطية الإيطالية، تساؤولات عدة تجوب إيطاليا حول إمكانية توقيف برلسكوني في المرحلة المقبلة بعد حرمانه من الحصانة البرلمانية،. فهو متهم في إطار قضية قضائية مرفوعة في نابولي بـ“شراء” صوت عضو في مجلس الشيوخ في عام 2006 لإسقاط حكومة برودي.