عاجل

الرئيسة الليتوانية: قد نتعب من اوكرانيا

تقرأ الآن:

الرئيسة الليتوانية: قد نتعب من اوكرانيا

حجم النص Aa Aa

الرئيسة الليتوانية داليا غريبوسكايتي تستضيف قمة الشراكة الشرقية، في عاصمة بلادها فلنيوس. التقتها “يورونيوز” للحديث عن تأجيل اوكرانيا توقيع اتفاقية الشراكة مع الاوروبيين، وهو الحدث المخيم على القمة.

“يورونيوز”: السيدة الرئيسة، هل ستحصل معجرة وتوقع اوكرانيا على الاتفاقية هنا في فلنيوس؟
غريبوسكايتي: عاجلا أم آجلا، ستوقع اوكرانيا كما آمل. لكن ليس بالضرورة في فلنيوس. كل شيء يعتمد على القيادة الاوكرانية فقط.
“يورونيوز”: هل لا يزال اطلاق سراح تيموشينكو شرطا اوروبيا الآن أم يمكن توقيع الاتفاقية بدونه؟
غريبوسكايتي: القيادة الاوكرانية أعلنت تأجيل التوقيع، لذلك فقضية الشروط سواء كانت اقتصادية أم حول تيموشينكو، ليست مطروحة اطلاقا.
“يورونيوز”: عقب التطورات الاخيرة، هل فقد الجانب الاوكراني مصداقيته بالنسبة للاتحاد الاوروبي؟
غريبوسكايتي: جزئيا، يمكننا قول هذا، لأنه طوال سنوات التفاوض الناجحة جدا، قامت اوكرانيا باصلاح هائل، وهو مفيد لاوكرانيا نفسها، ولهذا كان من الواضح جدا أن اوروبا على استعداد لقبول هذا الاداء الاصلاحي حتى اللحظة الأخيرة. لكن بالطبع القرار الأخير لحكومة اوكرانيا بتأجل التوقيع يتعلق كليا بقرار القيادة الاوكرانية.
“يورونيوز”: هل حقق فلاديمير بوتين نجاحا ديبلوماسيا؟
غريبوسكايتي : لا أريد مناقشة تدخل دول هي طرف ثالث، فنحن نتحدث أساسا عن اوكرانيا، كدولة عضو في مشروع الشراكة الشرقية، وعن علاقتها بالاتحاد الاوروبي. لسنا اليوم في فلنيوس لنتحدث غدا عن طرف ثالث.
“يوروينوز”: متى ستكون الفرصة القادمة لتوقع اوكرانيا الاتفاقية؟
غريبوسكايتي : هناك مخاطرة في حال وجد الاتحاد الاوروربي أن علاقته باوكرانيا صارت متعبة نوعا ما. الامر عائد تماما لحكومة اوكرانيا لتقرر ما تريده، لأن الاتحاد الاوروبي قائم على الخيار الحر. لا أحد سيمارس الابتزاز، ولن يضغط أحد على اوكرانيا لتقرر ما لا تريده.
“يورونيوز”: السيدة الرئيسة، شخصيا هل تعتقدين أن اوكرانيا ستوقع الاتفاقية؟
غريبوسكايتي : اوكرانيا تنتمي إلى اوروبا وستكون فيها عاجلا أم آجلا. الامر يعود للشعب الاوكراني ليقرر: أية حكومة سيختار، وأية حكومة ستوقع.