عاجل

عاجل

الرئيس الجورجي: تقاربنا مع اوروبا والناتو لا يهدد موسكو

تقرأ الآن:

الرئيس الجورجي: تقاربنا مع اوروبا والناتو لا يهدد موسكو

حجم النص Aa Aa

وقعت جورجيا ومولدافيا بالأحرف الاولى مع الاتحاد الاوروبي اتفاقية للشراكة. “يورونيوز” التقت الرئيس الجورجي جورجي مارغيفيلاشفيلي للحديث عن آفاق هذا التقدم، الذي حصل خلال قمة اختتمت الجمعة في العاصمة الليتوانية فلنيوس، في اطار مشروع “الشراكة الشرقية” بين الاوروبيين وست جمهوريات سوفييتية سابقة.

“يورونيوز”: السيد الرئيس، لماذا تأمل بأن تنضم بلادك إلى الاتحاد الاوروبي قريبا كما قلت؟
جورجي مارغيفيلاشفيلي: جورجيا تاريخيا جزء من اوروبا وسنتابع العمل في هذا المسار، وبنفس الوقت آمل أنه في المستقبل القريب، سنكون فعلا جزءا من هذه العائلة الاوروبية، ليس فقط بالمعنى الثقافي بل بالمعنى السياسيي.
“يورونيوز”: هل تعتقد أن روسيا ستضغط عليك كي لا توقع الاتفاقية كما حصل مع اوكرانيا وكيف ستقاوم هذا الضغط؟
جورجي مارغيفيلاشفيلي: ليس تفكيرا سياسيا صائبا دائما الاعتماد على المقارنة. بالطبع المناخ الذي ساد القمة يغري بعقد هذه المقارنة. نحن نريد التفكير بالصيغة الاوروبية على أنها رابحة للجميع. أتحدث عن النموذج الاوروبي الذي يرى أن اوروبا عندما تكون أوسع نطاقا وأكبر ستكون أيضا أكثر أمنا، وستشكل جورا آمنا لروسيا.
“يورونيوز”: تريد لبلادك الانضمام للاتحاد الاوروبي ولحلف الناتو، وتطبيع علاقاتك مع روسيا. هل يمكن الجمع بين الامرين؟
جورجي مارغيفيلاشفيلي: جورجيا بلد مستقل سياسيا. جورجيا تريد أن تبعث برسالة لجميع جيرانها، بمن فيهم الاتحاد الروسي، أن جورجيا ليست تهديدا لأحد عندما تكون أكثر مدنية وأقوى اقتصاديا وديمقراطيا وداخل الحلف الاطلسي. وإنما على العكس، إنها ستشكل حدودا أكثر استقرارا، وجوارا أكثر استقرارا وفائدة.