عاجل

تقرأ الآن:

تأييد فرض حظر دستوري على زواج المثليين في أوكرانيا


كرواتيا

تأييد فرض حظر دستوري على زواج المثليين في أوكرانيا

جمعيات حقوق الإنسان تندد بنتائج الإستفتاء حول زواج المثليين بعد أن قررت أغلبية الكرواتيين الموافقة على تعديل دستوري ينص على حظر زواج الأفراد من نفس الجنس خلال إستفتاء الأحد الماضي. أكثر من ستة وستين بالمائة من الناخبين رفـضوا الزواج المثلي، معتبرين أنّ الزواج إرتباط بين رجل وإمرأة. الرئيس الكرواتي أعرب عن أمله أن لا تحدث نتائج الإستفـتاء إنقسامات في البلاد.

“ أعتقد وأتوقع أن نتائج الإستفتاء لن تكون السبب وراء الانقسامات الأيديولوجية الجديدة والعميقة في مجتمعنا“، قال الرئيس الكرواتي.

وأطلق المحافظون مبادرة “باسم العائلة” المدعومة من الكنيسة الكاثوليكية النافذة والمعارضة اليمينية المتمثلة في الاتحاد الديمقراطي الكرواتي وما يزيد عن سبعمائة ألف شخص وقعوا على عريضة أجبرت البرلمان على تنظيم إستفتاء.

“ أعتقد أنّ المبادرة التي أثارت الكثير من الكراهية والحجج ،والكلمات القبيحة، والإتهامات لا يمكن أن تكون جيدة. هذا هو إعتقادي بغض النظر عمّا إذا كنا مع أو ضدّ هذه المبادرة، شيء من هذا القبيل ليس جيداً بالنسبة للتسامح“، تؤكد هذه السيدة.

“ كان متوقعاً أن يفوز معارضو المبادرة خلال الإستفتاء، كان من المتوقع أن يسود التقليد والقواعد العرفية. ستسود الكنيسة والدين“، يضيف هذا السيد.

ناخب من أصل ثلاثة صوتوا خلال هذا الإستفتاء، دون أن يؤثر ذلك على دستورية النتائج، بالنسبة للعديد من المراقبين، تدني نسبة المشاركة دليل واضح على أن المواطنين الكرواتيين منشغلون بالمشاكل الاقتصادية أكثر من إهتمامهم بالأمور الاجتماعية.