عاجل

محكمة روسية قضت بسجن الراقص بافل ديمتريشنكو مدة ست سنوات، لتورطه في هجوم بمادة حارقة على المدير الفني لمسرح البولشوي سيرغي فيلين الذي كاد يفقد بصره.

وأوضح قضاة أن المدان تعمد إلحاق أضرار بجسم الضحية بالتعاون مع شخصين آخرين.

وتعاون دمتريشنكو مع يوري زاروسكي منفذ العملية الذي حكم عليه بعشر سنوات سجنا، فيما تولى المتهم الثالث اندري ليباتوف قيادة السيارة لنقل منفذ العملية قبل الهجوم وبعده، وقد حكم عليه بأربع سنوات سجنا.

وكان فيلين تعرض للهجوم في شهر يناير من العام الماضي. وكشف الحادث الخصومات المريرة في كواليس المسرح الروسي، كما أضر بسمعة البولشوي الذي يعد أحد أشهر المؤسسات الثقافية الروسية.