عاجل

خلص تقرير اعده خبراء فرنسيون أن الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات لم يمت نتيجة تسمم ولكن لاسباب طبيعية على الارجح ليتناقض بذلك مع تقرير أخر كان قد اعده خبراء سويسريون ذهب إلى فرضية تسميم عرفات بمادة البولونيوم 210 المشعة.وفي اول رد فعل على التقرير الفرنسي اعربت سهى عرفات ارملة الزعيم الفلسطيني عن انزعاجها من التضارب في اراء الخبراء. سهى عرفات ارملة الزعيم الفلسطيني:
“يمكنكم ان تتخيلوا مدى صدمتي للتناقض في نتائج افضل الخبراء في اوروبا. محامي سيطالب بضم التقرير السويسري إلى الفرنسي لتحليل كلا التقريرين.”
الاعلان عن التقرير الفرنسي يتزامن مع تأكيد توفيق الطيراوي رئيس لجنة التحقيق الفلسطينية في مقتل عرفات عن اقتراب الكشف عن المتورطين في اغتيال الزعيم الفلسطيني التاريخي.
وكان عرفات قد توفي عام 2004 في مستشفى فرنسي بعد اربعة اسابيع من مرض الم به في اعقاب تناوله لوجبة غذائية، واعلنت باريس انذاك ان السبب الرسمي للوفاة هو السكتة الدماغية.