عاجل

تقرأ الآن:

الجمعية الوطنية الفرنسية تصوت بالأغلبية لقانونٍ يعاقب زبائن المومسات


فرنسا

الجمعية الوطنية الفرنسية تصوت بالأغلبية لقانونٍ يعاقب زبائن المومسات

نواب الجمعية الوطنية الفرنسية يصوتون لمشروع القانون الذي يسلط عقوبات على مستهلكي الخدمات الجنسية التي تقدمها المومسات بأغلبية مائتين وثمانية وستين صوتا مقابل مائة وثمانية وثلاثين رافضا للمشروع وتسعة وسبعين ممتنعا عن التصويت.

القانون الجديد الذي يدخل في إطار ما تعتبره الحكومة الفرنسية مكافحة الدعارة يفرض عقوبة بألفٍ وخمسمائة يورو على الذي يُضبَط متلبسا كزبون لبائعات الهوى. البديل عن دفع هذا المبلغ هو متابعة دورة تدريبية لـ: “للتحسيس” بمزايا مكافحة الدعارة.

وزيرة حقوق المرأة نجاة فالو بلقاسم شكرت النواب على إنجازهم هذا و منحهم الحكومة هذه الاداة التي تسمح برأيها بمكافحة شبكات الدَّعارة ومد يد العون للنساء ضحايا هذه الشبكات.

القانون الجديد لن يُصبح ساري المفعول قبل التصويت عليه في مجلس الشيوخ والتوقيع عليه من طرف رئيس الجمهورية. المشرِّع الفرنسي استلهم هذا القانون من التجربة السويدية الرائدة في هذا المجال التي تعود إلى العام ألف وتسعمائة وتسعة وتسعين والتي تقول استكهولم إنها قلَّصت الدعارة بنسبة خمسين بالمائة في ظرف عشرة أعوام.