عاجل

تقرأ الآن:

المعارضون المتشددون اقتحموا مقر قيادة الشرطة في بانكوك رغم الهدنة


تايلاند

المعارضون المتشددون اقتحموا مقر قيادة الشرطة في بانكوك رغم الهدنة

اكثرية المعارضين التايلانديين لرئيسة وزرائهم ينغلوك شيناواترا التزموا الهدنة عشية عيد ميلاد الملك بوميبول بوميبول ادولياديج وهو شخصية يقدرها الشعب.
هؤلاء المعارضون يطالبون باستقالة شيناواترا ويتهمونها بانها العوبة في يد شقيقها ثاكسين الذي اطيح به عام الفين وستة.

لكن المتشددين في معارضتهم قاموا باقتحام مقر قيادة الشرطة في العاصمة بانكوك التي لم تبد اية نية في مواجهتهم. وسلم قائد المعارضة سوثيب ثوغسوبان كتاباً لقائد الشرطة تضمن شكاوى بما قمت به عناصرها مع المتظاهرين متهماً اياها بالتسبب بمقتل اربعة اشخاص وجرح اكثر من مئتين آخرين.

ثوغوسبان اكد الاستمرار في هذه الاحتجاجات حتى الاطاحة برئيسة الوزراء وعدم السماح لشقيقها ثاكسين شيناواترا من العودة الى الحكم. كما يطالب باستبدال ما اسماه بنظام ثاكسين، واقامة مجلس للشعب.

من جهتها رئيسة الوزراء كانت قد طلبت من الشرطة وقف التصدي للمتظاهرين والسماح لهم بدخول مقري الحكومة والشرطة.