عاجل

معنا من جوهانسبرج جورج بيزوس، صديق شخصي لنيلسون مانديلا، هو الرجل الذي دافع عنه أكثر من أي شخص آخر في فترة الفصل العنصري. كان محاميه، وزميله واستمر بزيارته في سجنه. وقد كتب كتابا عنه. في جنوب أفريقيا يقولون إذا ما كان مانديلا هو والد البلاد، فأنت الأب الروحي للبلاد.
سيد بيزوس، مرحبا بكم في يورونيوز.

جورج بيزوس:
يسرني أنه أتيحت لي فرصة التحدث إلى اليونانيين وباقي دول العالم.

يورونيوز:
كيف تصف مانديلا في بضع كلمات؟

جورج بيزوس:
انه الرجل الذي ضحى بحياته من أجل الحصول على ما هو أفضل لشعب جنوب أفريقيا، وشعوب أفريقيا وشعوب العالم.

يورونيوز:
ما هي اللحظة التي تحفظها من صداقتك معه؟

جورج بيزوس:
حقيقة أنه لم يقبل بأن يبقى رئيسا لأكثر من فترة واحدة. أراد أن يعطي المثال لسياسيي جنوب أفريقيا، وربما للسياسيين في جميع أنحاء أفريقيا، حيث عادة الرؤساء يبقون لمدى الحياة، والذين يقولون أنهم يؤمنون بالديمقراطية، في واقع الأمر هم يتحولون إلى طغاة.

يورونيوز:
كيف التقيت بمانديلا؟

جورج بيزوس:
التقيت بنيلسون مانديلا للمرة الأولى في الجامعة عام 1948. كان يكبرني سناً وتخرج كمحامٍ قبلي.
عام 1954 لم يتعرف عليه أحد القضاة فسأله “من أنت”. وقال “أنا نيلسون مانديلا وأنا محامٍ.” وسأله: “أين الشهادة التي تثبت أنك محام.” أجاب “ليست معي“، فلم يكن أحد ليحمل شهادته معه. والكل يعلم أن مانديلا كان محامياً. فقال له “إرحل، لن أعطيك حق الكلام في المحكمة”. فأسند لي القضية وفزنا بها ومن ثم أصبحنا أفضل الأصدقاء.

يورونيوز:
وغالبا ما زرت مانديلا في جزيرة روبن، حيث قضى 18 سنة من أصل 27 سنة في السجن. ماذا تتذكر من تلك الفترة؟

جورج بيزوس:
كان رجلاً متفائلاً بأنه في يوم ما سيحقق شعب جنوب افريقيا آماله بالحرية والديمقراطية والمساواة. عندما ذهبت للمرة الأولى إلى الجزيرة، وصل للقائي ومن حوله ثمانية سجانين. كان يمشي بينهم. عانقته. سألني عن عائلته وفجأة قال لي: “جورج، لن أبقى لفترة طويلة في السجن، لكنني فقدت أدبي وأصبحت قاسياً. لقد نسيت أن أعرفك على الحرس الملكي. وعرفني على كل واحد من سجانيه.

يورونيوز:
عندما تقاعد من السلطة، تجنب التدخل في السياسة، باستثناء مرض الإيدز. لماذا؟

جورج بيزوس: لأنه كان مرضاً سرياً. لم يعترفوا به. خسر إبنه البكر بمرض الإيدز. الأسرة لم تكن تريد أن تفضح الأمر. أصر مانديلا على تعميم الخبر ولام الرئيس مبيكي لأنه لم يقم بما يكفي للتعامل مع مشكلة الإيدز، وهي مشكلة خطيرة في جنوب أفريقيا.

يورونيوز:
سيد بيزوس، شكرا لكم للتحدث إلى يورونيوز