عاجل

تقرأ الآن:

إفريقيا الوسطى:الجيش الفرنسي يحظى باستقبال الأبطال وهولاند يؤكد أن العملية تهدف إلى استعادة الإستقرار


جمهورية افريقيا الوسطى

إفريقيا الوسطى:الجيش الفرنسي يحظى باستقبال الأبطال وهولاند يؤكد أن العملية تهدف إلى استعادة الإستقرار

الجيش الفرنسي يحظى باستقبال شعبي بهيج لدى وصوله إلى إفريقيا الوسطى. فوسط الأهازيج وهتافات الفرح والرقص تجمعت الحشود على جانبي الطريق لإستقبال الجنود الفرنسيين الذين وصفهم البعض بالمحررين بعد المجازر التي شهدتها عاصمة البلاد وأسفرت عن سقوط مالايقل عن ثلاثمائة قتيل. وصول الجيش الفرنسي إلى افريقيا الوسطى يأتي في إطار عملية أطلق عليها اسم “سنغاري”. الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، يقول:” ستكون علمية سريعة وفعالة لكن بمساعدة كل سكان إفريقيا الوسطى. يجب أن نعمل على تجريد المجموعات من أسلحتها لاستعادة الإستقرار ومنح الوقت المناسب لإنتخابات حرة ونزيهة في هذا البلد”. ونزح ألاف السكان الذين يعيشون في العاصمة من منازلهم بعد أن بث المتمردون الرعب في أحيائهم. النازحون يعيشون أوضاعا صعبة كما يقول الأب إيفيتاس من البعثة الكاثوليكية:” المشاكل الإنسانية تسبب حتما مشاكل صحية، ليس لدينا مرافق كما لا تتوفر لدينا الأدوية، حتى المراحيض غير موجودة”. المنظمات الإنسانية العالمية وصفت الوضع على الأرض بالخطير لعدم توفر أبسط شروط الحياة بالإضافة إلى عدم توفر الأغذية بشكل كافي لكل النازحين.