عاجل

تتأهب قرية كونو مسقط رأس الرئيس الأسبق لجنوب إفريقيا نيلسون مانديلا لإستقبال جثمانه حيث سيوارى الثرى الأحد المقبل.
قرية كونو الواقعة في مقاطعة الكاب ستكون آخر محطة لتأبينية من وهب حياته لمكافحة التمييز و الفصل العنصري.
السلطات المحلية تقوم بتأمين القرية التي من المنتظر ان تستقبل عددا من قادة الدول ورؤساء الحكومات والشخصيات العالمية المهمة.
قداس مميز خصصه الأحد سكان بلدة كونو لروح تاتا خلال اليوم الوطني للصلاة الذي أعلن عنه رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما، قداس ميزه البهجة و التلاحم لمن حارب العنصرية وناضل من أجل المساواة و الوحدة، فتاتا مانديلا يعني الكثير بالنسبة لكونو، لأنه ساعد المجتمع وبنى المدارس والقاعات و الكنيسة، كما يوصف في كونو.