عاجل

تقرأ الآن:

جنوب افريقيا: مخاوف داخل الاقلية البيضاء بعد رحيل مانديلا


جنوب أفريقيا

جنوب افريقيا: مخاوف داخل الاقلية البيضاء بعد رحيل مانديلا

اعربت الاقلية البيضاء في جنوب افريقيا والمعروفة باسم “افريكان“عن تفاؤلها الحذر بشان مستقبل البلاد بعد رحيل نيلسون مانديلا الذي طالما اعتبر عراب مكافحة التمييز العنصري.
ساندرا باتا من الاقلية البيضاء في جنوب افريقيا:
“في نهاية الامر يجب ان نستمع الى ما علمنا اياه مانديلا. لقد كان يدفعنا دائما إلى الاتحاد والا نصبح عنصريين وعلينا ان ناخذ ذلك مثالا وعلى المواطنين ان ياخذوا ذلك مثالا ويحاولوا اتباعه.”
في منطقة فياتس بضواحي جوهانسبيرغ حيث تظهر الفوارق الطبقية بين الاقلية البيضاء الثرية واغلبية السكان يامل الكثيرون ان تستمر حالة التسامح التى ارساها مانديلا.
جان بوسمان من جماعة حقوق رابطة الافريكان:
“حاليا هناك امور خاطئة في هذا البلد وعلينا اصلاحها. كافريكاني يتحدث من مجتمع به اقلية بيضاء اقول إننا مستعدون للمساعدة في بناء هذا البلد وجعله كما يجب أن يكون واعتقد ان هذا ما اراده مانديلا.”
وتعد ارتفاع نسبة الجريمة لا سيما عمليات القتل التي يتعرض لها احيانا اصحاب المزارع من الاقلية البيضاء على يد عمالهم السود مصدر قلق للكثيرين ممن يتخوفون من اندلاع اعمال عنف في بلد لم يندمل فيه بعد جرح العنصرية