عاجل

أعمال نهب رافقتها أعمال عنف بدأت الاسبوع الماضي في مدينة قرطبة الارجنتينية وأخذت تتوسع في مدن أخرى وخلفت ثمانية قتلى على الاقل.وأمام المكاتب الحكومية في توكومان وقعت مواجهات بين عناصر الشرطة ومواطنين غاضبين كانوا يطالبون ببسط الأمن. وأطلقت الشرطة الرصاص المطاطي لتفريق المحتجين.وكانت أعمال الجريمة تصاعدت حدتها منذ أضرب عناصر الشرطة عن العمل في قرطبة مطالبين بزيادة الأجور بأكثر من خمسين في المائة، وتوسع الاضراب الى مدن كبرى أخرى.وفيما يعاني اقتصاد البلاد من حالة تضخم بلغت خمسة وعشرين في المائة، انتقدت الحكومة القوى السياسية لأنها تقف وراء أعمال النهب على حد تعبيرها، وقالت إن تلك الأعمال منظمة وأبعد من الحاجة الى سد الرمق.