عاجل

تقرأ الآن:

السلطات الأوكرانية تعد بنزع فتيل التوتر وإجراء حوار مع المعارضة


أوكرانيا

السلطات الأوكرانية تعد بنزع فتيل التوتر وإجراء حوار مع المعارضة

في لقاء غير مسبوق مع رؤساء أوكرانيا السابقين الثلاثة ليونيد كرافتشوك وليونيد كوتشما وفيكتور يوتشينكو في مقر الرئاسة، أكد الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش أنه من المرجح توجه وفد إلى بروكسل لتجديد المفاوضات بشان إتفاقيات مهمة تتعلق بالسياسة والتجارة الحرة. يانوكوفيتش أكد رغـبته في طي الصفحة القاتمة، التي تمر بها البلاد في إشارة إلى الإحتجاجات العارمة التي تعيشها البلاد.
“ علينا أن نجد وسيلة للتفاهم، لا أعارض إقامة علاقات مع أوربا من جهة ومع روسيا من جهة أخرى. العلاقات الأوكرانية الجيدة مع روسيا ستسمح لأوربا بالنوم بسلام وفي الدفء. تصوروا أن لا يكون هناك نزاع كالذي حرمنا من الغاز“، قال الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش.
وفي محاولة لتهدئة المتظاهرين قال الرئيس انه طلب من النائب العام الافراج عن بعض المتظاهرين الذين اعتقلوا بعد اشتباكات مع الشرطة. كما أضاف انه سيعمل على الإفراج عن الأشخاص الذين لم يرتكبوا أعمال عنف خطرة.واقترح رؤوساء أوكرانيا السابقون إجراء محادثات بين السلطات والمعارضة لتهدئة التوترات المتصاعدة. الرئيس السابق فيكتور يوتشينكو تحدث ليورونيوز في هذا الشأن: “ أعتقد أنه لا يجب على السلطة إستخدام القوة. أعتقد أنّ النظام يعاني من صعوبات ولكن عليه أن يذهب في إتجاه الحوار. ومن الضروري الآن إضافة طاقة سياسية. التظاهر في الميدان لا يجب أن يبقى لأجل غير مسمى، لا يجب أن تكون التظاهرات بنفس القوة والتعبئة كما كانت يوم الأحد الماضي“، قال الرئيس السابق فيكتور يوتشينكو.وإنتقد الرئيس الأوكراني دعوات المعارضة إلى الثورة وإعتبرها تهديدا للأمن القومي. وتشهد أوكرانيا تظاهرات عارمة بسبب رفض السلطات إبرام اتفاق مع الاتحاد الأوربي، وهو ما أدخل هذه الجمهورية السوفياتية السابقة في أخطر أزمة سياسية تشهدها منذ الثورة البرتقالية المنادية بالديموقراطية في ألفين وأربعة.