عاجل

تقرأ الآن:

الولايات المتحدة تتبنى قاعدة فولكر لتقييد المضاربة المصرفية


مال وأعمال

الولايات المتحدة تتبنى قاعدة فولكر لتقييد المضاربة المصرفية

المضاربة بحساباتها الخاصة لن يكون ممكناً بالنسبة لمصارف الولايات المتحدة بعد اليوم، إثر القرار الذي اتخذه المنظمون في الولايات المتحدة بما في ذلك مجلس الاحتياطي الاتحادي ، المصرف المركزي للولايات المتحدة، بالموافقة على قاعدة فولكر التي تحمل اسم الرئيس السابق للاحتياطي الاتحادي والمستشار الاقتصادي السابق للرئيس أوباما.

القاعدة تنص على أن المصارف لن تعود قادرة على المضاربة في الأوراق المالية والمشتقات وعقود السلع عبر حساباتها الخاصة، في سعي من السلطات الأمريكية لمنع المصارف الكبرى من الإقدام على اجراءات محفوفة بالمخاطر بينما ودائعها مؤمن عليها من الدولة.

الخبير الاقتصادي يقول :

في نهاية المطاف ستعرف وول ستريت مكمن الثغرات في قاعدة فولكر، وستستغل تلك الثغرات كما فعلت في إزالة الحظر المفروض على تداول الملكية عندما تم كسر الجدار الفاصل بين المصارف التجارية والمصارف الاستثمارية.

إخفاقات المصارف في أعقاب أزمة عام ألفين وثمانية، وقضية حوت لندن، حين قام مضارب تابع لمصرف جيه بي مورغان بالتسبب في فقدان أكثر من ستة مليارات دولار ، ألقت بثقلها في تفعيل قاعدة فولكر.