عاجل

تقرأ الآن:

فشل المحادثات بين المعارضة الأوكرانية والرئيس يانوكوفيتش


أوكرانيا

فشل المحادثات بين المعارضة الأوكرانية والرئيس يانوكوفيتش

لأول مرة منذ بداية الاحتجاجات الحاشدة قبل ثلاثة أسابيع، أجرت المعارضة الأوكرانية الجمعة محادثات سادها التوتر مع الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش.

وجاءت المحادثات وسط تصاعد التوترات قبل عطلة نهاية الأسبوع التي يمكن أن تشهد تفجرا في الوضع في العاصمة كييف، بعد أن تعهدت المعارضة وأنصار الرئيس بتنظيم مظاهرات حاشدة الأحد القادم.

الرئيس يانوكوفيتش وعد المعارضة خلال المحادثات بإصدرعفو عن المتظاهرين، الذين أوقفوا خلال احتجاجات الأسابيع الأخيرة. كما وعد كذلك بإنهاء الأعمال التي تقوم بها قوات الأمن. إلا أن المعارضة التي أكدت على مطلبها باستقالة حكومة رئيس الوزراء مايكولا أزاروف، وبمعاقبة شرطة مكافحة الشغب لضربها المحتجين، فقالت إن وعود الرئيس ليست كافية.

وقال بطل العالم السابق في الملاكمة فيتالي كليتشكو، زعيم حزب أودار المعارض، والذي شارك في المحادثات، إن المعارضة لم تسمع أي رد على مطالبها. مضيفا أنه يريد أن يرى خطوات واضحة للخروج من الأزمة، ولا يريد أن يستمع إلى دعوات.

وحذر كليتشكو، الرئيس من ارسال شرطة مكافحة الشغب لتفريق المظاهرات، وقال إن ذلك سيكون له عواقب وخيمة على البلاد وعليه شخصيا.

مراسلتنا من كييف أنجلينا كريكينا تقول: “ الدعوة إلى المائدة المستديرة لبدء محادثات أزمة بين الحكومة والمعارضة الأوكرانية تركت انطباعات متناقضة. الرئيس اقترح وقف العنف. لكن المعارضة لا تثق في الوعود وتصر على أنه لم يسمع لأصوات المحتجين في الميدان”