عاجل

تقرأ الآن:

دوري أبطال أوربا: ارسنال-بايرن ميونيخ ومانشستر سيتي-برشلونة الابرز


رياضة

دوري أبطال أوربا: ارسنال-بايرن ميونيخ ومانشستر سيتي-برشلونة الابرز

بموجب القرعة الخاصة بمباريات الدور الثاني من دوري أبطال أوربا ستكون المواجهة بين أرسنال الإنكليزي، وبايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب، وتعتبر هذه المواجهة إعادة لقاء مع الفريق البافاري في الدور ذاته الموسم الماضي. آراء فيي نتائج القرعة وتحليل فريق يورونيوز:

بطل أوربا، بايرن ميونيخ، يواجه أرسنال الإنجليزي، ربما ستكون أقوى مواجهة في مباريات الدور الثاني من دوري أبطال أوربا. الفريقان تواجها في نفس الملعب العام الماضي وتأهل بايرن ميونيخ بفضل فارق الأهداف خارج ملعبه. الفريقان في طليعة البطولة المحلية وحققا موسما ممتازاً.

ويواجه مانشستر سيتي الإنكليزي برشلونة الاسباني في لقاء شيق. برشلونة مع لاعبين كنيمار وميسي عليهم الإطاحة بالنادي الإنجليزي القوي، الذي يشرف عليه مانويل بيليغريني ويضم في صفوفه لاعبين ممتازين كأغويرو، سيلفا، نيغريدو، نافاس ويايا توريه.

قرعة أسهل بالنسبة لريال مدريد. فريق كارلو انشيلوتي يواجه نادي شالكه الألماني، والذي يبدو من بين النوادي الأسهل في المجموعة. زملاء كريستيانو رونالدو في ريال مدريد يبدون أكثر حظا وأكثر إستعداداً لتحقيق الفوز. ولكن يجب توخي الحذر، فلقد واجه ريال مدريد أوقاتاً صعبة مع النوادي الألمانية في السنوات الأخيرة.

اتلتيكو مدريد، أحد أفضل الفرق في دور المجموعات، سيواجه آسي ميلان، النادي الإيطالي الوحيد في هذه المنافسات. أتلتيكو مدريد حقق موسماً لا يُنسى مع نجمه دييغو كوستا. أمّا ميلان الذي لا يزال في مرحلة إنتقالية فيعتمد كثيراً على لاعبيه بالوتيلي وروبينيو وكاكا.

زينيث سان بيترسبورغ يواجه بوروسيا دورتموند. النادي الروسي في مرحلة إعادة التكوين وهو ما يفسر الصعوبات التي يمر بها في المرحلة الحالية. خصمه في الدور الثاني هو آخر المتأهلين في دوري أبطال أوربا، والذي يعاني بدوره من صعوبات، فمعظم اللاعبين مصابين. الفريق الذي يتخطى مشاكله قبل فبراير-شباط المقبل ستكون له من دون شك كل الحظوظ.

المواجهة بين مانشستر يونايتد وأولمبياكوس من الممكن أن ترضي كلا الفريقين. فنادي مانشستر في عهد ديفيد مويس لا علاقة له بالنادي أثناء حقبة فيرغسون. في مواجهة فريق كهذا، نادي أولمبياكوس، الذي يهيمن على الدوري اليوناني مع تألق خافيير سافيولا يطرح نفسه كبديل حقيقي في هذه المنافسات.

نفس الوضع يطرح نفسه في المواجهة بين تشيلسي وغلطة سراي. النادي الانجليزي لم يتالق كثيراً في الآونة الأخيرة، أما النادي التركي فأكد قوته بعد إقصائه لنادي يوفنتوس الإيطالي من المنافسات.

أخيرا، باريس سان جيرمان كان محظوظا لأنه لن يواجه في الدور الثاني نوادي العيار الثقيل من الدوري الإنجليزي، بل سيواجه أحد الفرق البسيطة. أما بايرن ليفركوزن فيعتبر أحد أبسط الفرق في الدوري الألماني، لكن النادي الآخر في البوندسليغا قد يحمل الكثير من المفاجآت، نظراً لإمكانياته.