عاجل

تقرأ الآن:

الطبيب... فيلم ألماني عن ابن سينا


ثقافة

الطبيب... فيلم ألماني عن ابن سينا

فيلم دو فيزيشين أو الطبيب فيلم من القرن الحادي عشر يروي قصة الجراح المتدرب الانجليزي روب كول الذي سافر إلى جميع أنحاء أوروبا من أجل تعلم الطب من المسلمين في بلاد فارس.

بدأ بالتدريب عند حلاق جراح متجول في الوقت الذي كانت فيه أوروبا بعيدة كل البعد عن الطب. الممثل الإنجليزي توم باين لعب دور الشباب المتدرب روب كول . الفيلم مقتبس عن كتاب الروائي الأمريكي غوردون نوح المكون من 600 صفحة.

في العرض الأول للفيلم في برلين، المخرج السينمائي الألماني فيليب تشولزل يفسر ماذا كان التحدي الرئيسي بالنسبة له.
“كيف للمرء أن يقوم بتحويل هذه الرواية إلى قصة فيلم سينمائي طويل وأن تكون لنا القدرة على التقاط روح المواضيع الرئيسية والبقاء مخلصين للرواية كان هذا هو الطريق الرئيسي والتحدي الأكبر بالنسبة لنا جميعا.”

توم باين ممثل:“أدركت فعلا أن الكثير عن رحلة روب في الفيلم كانت حول الأسرة، والحقيقة أنه لا يملك واحدة ويجد أسرة في كل مكان يذهب إليه.”

الشاب المتدرب كان ملهما بطبيب يهودي تدرب على يد الطبيب الفارسي الأسطوري ابن سينا، ولكن مدرسة ابن سينا الشهيرة كانت محظورة على الطلاب المسيحيين، وبالتالي اضطر الشاب روب لتحقيق مساعيه إلى إخفاء هويته المسيحية وادعى أنه يهودي ليتم قبوله في المدرسة.

نوح غوردون قدم كتابه كحكاية مغامرة ملهمة من أجل السعي لمعرفة الطب المتبع في عالم من الخرافات.

نوح غوردون كاتب وروائي:”
أنا معجب جدا بالكاستينغ باختيارات المخرج، إنهم موهوبون جدا بشكل لا يصدق. أعتقد أن فيليب قام بعمل رائع في صنع فيلم روائي طويل. لذلك أشكر الجميع.”

الكتاب تم نشره في العام 1986، لكنه لم يلق صدى ناجحا في الولايات المتحدة الأمريكية على عكس أوروبا التي حقق فيها نسبة مبيعات عالية خاصة في اسبانيا وألمانيا إذ كان من أكثر الكتب مبيعا مرات عدة كما تم بيع ملايين النسخ المترجمة.

الى جانب توم باين الفيلم من بطولة بين كينغسلي في دور «ابن سينا» وستيلان سكارسجارد وأوليفييه مارتينيز والممثلة إيما ريغبي.

اختيار المحرر

المقال المقبل
سوزان بويل المغنية البريطانية في أول فيلم سينمائي

ثقافة

سوزان بويل المغنية البريطانية في أول فيلم سينمائي