عاجل

الحركات النسوية في اسبانيا تندد بمشروع اصلاح قانون الإجهاض

تقرأ الآن:

الحركات النسوية في اسبانيا تندد بمشروع اصلاح قانون الإجهاض

حجم النص Aa Aa

مشروع اصلاح قانون الإجهاض الذي عرضته مؤخرا حكومة ماريانو راخوي على البرلمان للمصادقة عليه، يلقى مساندة من مجموعات قليلة في اسبانيا.

في المقابل، تندد به المعارضة اليسارية والحركات النسوية وتعتبره عودة إلى الوراء وبالتحديد إلى قانون الإجهاض الصادرعام 1985 حيث يسمح بالإجهاض فقط في حالات الإغتصاب أو في حالة تعرض صحة الأم أو الجنين إلى الخطر.

تقول إحدى الناشطات في جمعية نسوية:“الإيديولوجيا؟ هي السماح لكل واحد منا باختيار طريقه، لا توجد امرأة تحب الإجهاض فعلا.لكن هناك دائما أسباب وجيهة تدفعها لذلك.لا أعتقد أن هناك امرأة تتعمد القيام بعملية اجهاض”

القانون الإجهاض الحالي في اسبانيا والذي بدأ العمل به في 2010، يجيز الإجهاض خلال الأربعة عشر اسبوعا الأولى من الحمل دون قيد أو شرط ومن الممكن تمديد هذه المدة إلى إثنين وعشرين أسبوعاً، في حال تعرض الجنين لتشوه أو تعرض صحة الأم إلى خطر.