عاجل

تقرأ الآن:

كاميرا يورونيو تستطلع اراء المواطنين في دونيتسك حول الإنقسامات السياسية في أوكرانيا


أوكرانيا

كاميرا يورونيو تستطلع اراء المواطنين في دونيتسك حول الإنقسامات السياسية في أوكرانيا

منطقة دونباس الصناعية في أوكرانيا تعد معقل حزب الرئيس فيكتور يانوكوفيتش، فحزب الأقاليم يحصل على معظم الأصوات من هذه
المنطقة الواقعة شرقي البلاد.

جل المواطنين يعملون في مناجم الفحم وصناعة الصلب في دونباس والتي برأي سكانها إن ما تقوم به حركة يوروميدان في كييف هو إستهتار سياسي وإجتماعي.

موفد يورونيوز زار أسرة في هذه المنظقة، عملت سلالتها في المناجم منذ العام 1974أفراد أسرة بافليشوك يعتبرون أن ما يجري في كييف خطأ يشكل خطرا على وحدة أوكرانيا.

فديمتري يقول: من الضروري أن يكون هناك مساواة لن نعيش حسبما يملي علينا الإتحاد الأوروبي، فعندها لن يكون لدينا فحم وأي انتاح

اما يانا بافيلوشك فتقول: هنا ببساطة السكان المسالمون يعملون، ولا يضربون من قبل شرطة مكافحة الشغب، لا يشتبكون مع بعضهم البعض لا يضعون المتاريس، لدينا ما يجب القيام به.

حتى لو كانت الغالبية العظمى من السكان في دونباس تدعم خيار الرئيس يانكوفيتش الا انه ومنذ الثلاثين من نوفمبر الماضي تشكلت مجموعة محلية موالية لحركة يوروميدان، فالمجموعة ومناصروها يتجمعون وسط مدينة دونيتسك للتعبير من تضامنهم مع احتجاجات كييف

هذه الفتاة تقول: الإتفاق بين موسكو وكييف مفيد لبعض العائلات والشركات الكبيرة لكنه غير مفيد لشخص عادي مثلي لن أحصل على خصم على سعر الغاز

ويعتبر آخر أنه رغم تمتمع السلطات بقوة كبيرة في دونيتسك حيث يصوت معظم السكان لصالح لحزب الأقاليم إلا أن هناك الكثير ممن يؤيدون الإندماج الأوروبي.