عاجل

ليلة عيد الميلاد هذه السنة في بريطانيا كانت محملة بأمطار غزيرة تسببت بفيضانات هائلة، سكان جنوب بريطانيا لم يتمكنوا من الاحتفال بهذه المناسبة بعد غرق العديد من المنازل واعلان حالة الطوارئ من قبل السلطات.
آنا رانسوم ،سيدة مقيمة في جنوب بريطانيا تقول :“بعد ساعة واحدة من الامطار الغزيرة كل شيء بدأ بالغرق و عندما تنظر الى الاسفل فلا ترى سوى المياه”.
لورا رانسوم تقول :“وصل العديد من رجال الانقاذ الى هنا لمساعدة سكان الحي، العديد منهم كانوا يطلبون النجدة، وينادون “اننا هنا، ارجوكم ساعدونا “لانه لم يكن هناك أي ضوء فالتيار الكهربائي كان مقطوعا.
وكان بالقرب من هنا سيارة لعائلة ارادت الذهاب الى المطار ولكن في ننهاية المطاف لم تتمكن من ذلك لارتفاع منسوب المياة هنا فذهبوا بقارب صغير ومن ثم ساعدتهم فرق الانقاذ واستغرق الامر وقتا للحصول على المساعدة “.