عاجل

تقرأ الآن:

زيارة رئيس الوزراء الياباني لمعبد باسوكوني تثير غضبا في الصين وكوريا الجنوبية


اليابان

زيارة رئيس الوزراء الياباني لمعبد باسوكوني تثير غضبا في الصين وكوريا الجنوبية

أثارت زيارة رئيس الوزراء الياباني تشينزو أبي لمعبد باسوكوني استياء كل من الصين وكوريا الجنوبية. رئيس الوزراء المحافظ كان قد أقام الصلاة في المعبد كما وضع الزهور عند الضريح، و أكد ابي أن زيارته هذه تشكل خطوة رمزية ضد الحرب ولا تهدف إلى استفزاز الصين وكوريا الجنوبية.وشيد ضريح ياسوكوني لتكريم مليونين ونصف المليون جندي قتلوا من اجل اليابان.الموقع التاريخي يثير غضب الصين وكوريا الجنوبية اللتين ما زالت علاقاتهما مع اليابان متأثرة بالفظائع التي ارتكبتها القوات اليابانية خلال استعمارها شبه الجزيرة الكورية بين عامي 1910-1945 والاحتلال الجزئي للصين بين عامي 1931-1945.