عاجل

تقرأ الآن:

جوقة القديس توماس تستمد أعمالها من إرث باخ


موسيقي

جوقة القديس توماس تستمد أعمالها من إرث باخ

In partnership with

جوقة موسيقية مؤلفة من البنين وهي إحدى المجموعات الصوتية الأشهر في العالم. إنها جوقة القديس توماس في لايبزيغ. هذه الجوقة العريقة استمدت أعمالها من إرث الموسيقي الكبير باخ.

“ أعتقد أن أول ضربة للطبل وأولى كلمات الجوقة “جوخزيت فروهلوكيت” تظل راسخة في ذاكراتنا إلى الأبد. عندما نغني هذا، تبدأ أجسامنا في الإهتزاز، هذا الإيقاع يحتلنا ويبعث فينا الحماس” قال أوسكار ديدت أحد المنتسبين إلى الجوقة.

أوسكار هو أحد أعضاء جوقة البنين الموسيقية الأكثر شهرة في العالم. جوقة سانت توماس في لايبزيغ. أعضاء الجوقة يعملون هذا اليوم على أوراتوريو عيد الميلاد، إحدى التحف الموسيقية التي ألفت في العام ألف وسبعمائة وأربعة وثلاثين من قبل يوهان سيباستيان باخ .

عملاق الموسيقى الألماني الشهير أشرف على جوقة كنيسة القديس توماس لمدة سبعة وعشرين عاما. وخلال سنواته الأولى من العمل كان يؤلف أنشودة جديدة للجوقة الموسيقية كل أسبوع.

“ روح باخ تعيش من خلال وقع موسيقاه هنا ويمكننا الشعور بذلك. إنها نعمة بالنسبة لنا أن يكون باخ مصدرا دائما للإلهام “، أكد جورج كريستوف بيلر، رئيس جوقة سانت توماس الموسيقية.
جورج كريستوف بيلر هو قائد الجوقة الموسيقية السادس عشر بعد باخ.

عدد أعضاء الفرقة يصل إلى مائة صبي ومراهق تترواح أعمارهم بين تسع وثماني عشرة سنة. الكل يعيش في إطار نظام داخلي، يخضع لمجموعة متماسكة من القيم حول الموسيقى. وإحترام التقاليد والإنضباط وروح العمل الجماعي من بين الركائز التي تقوم عليها هذه الجوقة الأسطورية، التي تأسست منذ أكثر من ثمانمائة عام. مشاعر الأخوة بين التلاميذ تزيد من الدعم ومساعدة الأكبر سنا للصغار من بين مبادئ الجوقة.

“ ما الذي يزيد من خصوصية جوقة الأولاد؟ ربما شيء لا يمكن أن نجده في الخارج، ويتمثل في وجود علاقة قوية بين المنشدين من أعمار مختلفة. نظام التعليم لدينا فريد من نوعه، كالمعلمين، التلاميذ الأكبر سنا يهتمون برعاية من هم أصغر سنا، وتثقيفهم، وبهذه الطريقة ينقلون لهم خبراتهم “، أكد أوسكار ديدت.

عيش تراث باخ يتطلب من أعضاء الجوقة إشراك الجسم والروح في العمل. الطفل ماكس غلاسر أحد المنتسبين إلى الجوقة قال: “ عندما نغني عملا لباخ يجب علينا قراءة النص بكل دقة وقوة. لا يمكن أن نقرأه بخجل، يجب أن نقوم بذلك مع الموسيقى “ .

بالنسبة لقائد الجوقة أعمال باخ مميزة، جورج كريستوف بيلر أكد ذلك: “ “ أعتقد أن ما يميز موسيقى باخ هو التفاني العميق من جهة وعالمية أعماله من جهة أخرى” ودائما عن باخ أضاف قائد الجوقة: “ “ يمكننا أن نرى موسيقى باخ كجسر بين عوالم مختلفة، إنها تعطي للناس فرصة الدخول في شراكة “.

في هذا التقرير، بإمكانكم الإستماع إلى مقاطع عمل يوهان سيباستيان باخ أوراتوريو عيد الميلاد.

اختيار المحرر

المقال المقبل
احتفالات 100 عام على كونزيرتهاوس : غوستافو دوداميل و"نشيد الفرح" لبيتهوفن

موسيقي

احتفالات 100 عام على كونزيرتهاوس : غوستافو دوداميل و"نشيد الفرح" لبيتهوفن