عاجل

25 قتيلا في قصفٍ بالبراميل المتفجرة على أحد أحياء حلب...ورسالة من الأسد إلى البابا

تقرأ الآن:

25 قتيلا في قصفٍ بالبراميل المتفجرة على أحد أحياء حلب...ورسالة من الأسد إلى البابا

حجم النص Aa Aa

المرصد السوري لحقوق الإنسان يقول إن خمسةً وعشرين شخصا، من بينهم طفلان، قُتِلوا اليوم السبت في قصف جوي بالبراميل المتفجرة لسوق خضار في حي طريق الباب في مدينة حلب شمال سوريا وألحق القصف اضرارا بمستشفى مجاور.
القوات الحكومية تكثف منذ منتصف الشهر الجاري هجماتها بالطيران والمروحيات على مواقع تسيطر عليها المعارضة المسلحة في حلب، مما خلَّف حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان أكثر من أربعمائة قتيل.

تحدث هذه المآسي بالتزامن مع الاستعدادات للتفاوض في جنيف في الثاني والعشرين من الشهر المقبل على حل شامل للأزمة السورية.

في الفاتيكان، استقبل البابا فرانسيس وفدا سوريا أبلغه رسالةً من الرئيس بشار الاسد حول الوضع في بلاده.
البابا قال في خطبته في ساحة القديس بطرس:

“دعونا نواصل التضرع للرب ليحفظ الشعب السوري الحبيب من أية معاناة جديدة وليمكن أطراف النزاع من وضع حد لكل أنواع العنف وضمان ممرات للمساعدات الإنسانية”.

وكان البابا فرانسيس قد دعا الأربعاء الماضي بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح إلى السماح بوجود ممرات لإيصال المساعدات الإنسانية لملايين السوريين الذين يعيشون أوضاعا تُعد الأصعب والأقسى في تاريخهم المعاصر.