عاجل

رسائل محبة وتمنيات بالشفاء العاجل لبطل العالم السابق في سباقات الفورمولا واحد الألماني مايكل شوماخر الذي خضع لجراحة ثانية لإزالة ورم دموي في دماغه بعد تعرضه لحادث تزلج خطير.
“ شوماخر هو شخص فريد من نوعه كما تعلمون، وأنا أعتقد أنه سيتماثل إلى الشفاء العاجل وسوف يحقق فوزاً جديداً، وسيكون شفاؤه هو الفوز الثاني والتسعين، أنا متأكد“، يقول هذا الشاب.

ورفض الأطباء إعطاء أي تكهنات حول مستقبل علاج البطل الألماني الذي يعاني من “ضرر اضافي” على مستوى الدماغ يتطلب مراقبة متواصلة. الساعات المقبلة ستكون من دون شكّ حاسمة وصعبة بالنسبة لعائلة شوماخر الذي لا يزال في “غيبوبة مصطنعة”. مديرة أعماله سابين كاهم قالت: “ لن أقول إن الأطباء متفائلون جداً، لقد أكدوا بوضوح عدم تفاؤلهم رغم أنهم أشاروا إلى تحسن طفيف”.

وتعرض مايكل شوماخر لإصابة بليغة في رأسه إثر حادث خلال تزلجه مع نجله في أحد منتجعات جبال الألب الفرنسية الأحد حيث اصطدام رأسه بصخرة وهو على سرعة كبيرة عندما كان يتزلج خارج المضمار. علامات التأثر بدت واضحة على وجوه أفراد عائلة وأصدقاء شوماخر الذين تنقلوا إلى المستشفى للإطمئنان عليه.