عاجل

تقرأ الآن:

عيد ميلاد شوماخر الخامس والأربعين، تهاني وأماني الشفاء


فرنسا

عيد ميلاد شوماخر الخامس والأربعين، تهاني وأماني الشفاء

يوم حزين لزوجة وأسرة وأصدقاء أسطورة سباقات الفورمولا واحد، مايكل شوماخر، الذي كان من المفترض أن يحتفل معهم بعيد ميلاده الخامس والأربعين في منتجع ميريبل بجبال الألب الفرنسية كما جرت العادة. لكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

فالبطل الألماني يقضي يومه السادس في مستشفى غرونوبل إثر
تعرضه لحادث تزلج خطير في محطة ميريبل، ما أدى إلى إصابات بليغة في رأسه.

رغم خضوعه لعمليتن جراحيتين، فإن حالة شوماخر الصحية لا تزال حرجة ولا يمكن التكهن بما قد يطرأ عليها من تطورات في الساعات المقبلة.

في عيد ميلاده الخامس والأربعين، تركزت أمنيات معجبي شومي ببقاء بطلهم على قيد الحياة وخروجه منتصرا من هذه المحنة، كما كان يفعل دائما في حلبات السباق.

يقول أحد المعجبين:“شوماخر حقق واحدا وتسعين انتصارا وأتمنى أن يحقق الإنتصار الثاني والتسعين في حياته وهو الإنتصارالأهم.”

ومن المتنظر أن يتجمع العديد من عشاق شوماخر أمام مستشفى غرونوبل، لإقامة احتفال رمزي بعيد ميلاده، تختلط فيه التهاني بأماني الشفاء.